أمام صمت رئيس الدولة… الغنوشي يواصل توريط تونس في سياسة المحاور…!!!

2020 Mai : 20أخبار

يبدو ان راشد الغنوشي  مصر على التدخٌل في الشأن الليبي و على تجاوز صلاحياته والسطو على صلاحيات رئيسي الدولة والحكومة من خلال اتصالاته المتتالية مع جهات خارجية غير برلمانية.

ففي بيان على صفحتها الخاصة على الفايس بوك قالت حكومة الوفاق الليبية أن رئيس مجلس النوٌاب التونسي أتصٍل برئيس الحكومة فائز السرٌاج لتهنئته بإستعادة الجيش الليبي لقاعدة الوطية و هو أنتصار للشرعية حسب بيان الحكومة !

أن ما قام به الغنوشي يؤكد أن رئيس حركة النهضة أصبح هو الحاكم الفعلي في البلاد وهو الذي يحدٌد مسارات السياسة الخارجية أمام صمت الرئيس ورئيس الحكومة و وزير الخارجية فما دخل الغنوشي حتى يتصل برئيس حكومة أجنبية (يقوم مقام رئيس دولة بالنسبة للأمم المتحدة )لتهنئته على أنتصار على طرف ليبي آخر و ليضع البلاد في موقف مساندة علني ورسمي لطرف من طرفي النزاع في بلد مجاور. ؟

أن ما يقوم به الغنوشي تجاوز كل الحدود فلا يعقل ان يستمر هذا العبث بمصير البلاد فتونس ستدفع ثمنا غاليا نتيجة صلف حركة النهضة ورئيسها الذي تحدى الاعراف الديبلوماسية التي تجعل من التواصل يتم بين رؤساء الدول و الحكومات و البرلمانات و يتحدى الدستور التونسي الذي خَص الرئيس دون سواه بملف العلاقات الخارجية للدولة .

إلى أين يقود الغنوشي تونس ؟

Share This: