نشاط جديد لـ”الموساد” في تونس، من مدنين الى صفاقس..

2019 Avr : 17أخبار

نجحت وحدات الحرس الوطني في أسبوع واحد وبفضل معلومات استخباراتية دقيقة في الاطاحة بعنصر مقيم في إسرائيل تورط في الاتجار بالآثار وبفتاة أصيلة مدنين تتخابر مع فلسطيني مقيم بإسرائيل في عمليتين نوعيتين .

الصريح نشرت اعترافات الموقوفين الاثنين اللذين وقعا في قبضة الحرس الوطني بفضل العمل الاستخباراتي الناجح , حيث أكد مصدر موثوق أنه وعلى إثر توفر معلومات دقيقة حول استلام فتاة تبلغ من السن 28 عاما وهي موظفة بمدنين لطرد بريدي قادم من إسرائيل تحرّكت وحدات الحرس الوطني حيث تبين أن الطرد يحتوي على هاتف جوال من نوع «سامسونغ».

كما تبين أن الظرف يحمل اسم شخص فلسطيني والعنوان في إسرائيل. وقد اعترفت الفتاة أمام فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بمدنين وأثناء التحري معها أنها تلقت الهاتف هدية من شخص فلسطيني تجاوز عقده الثالث يعمل موظفا بإسرائيل بعد أن أعلمته أن هاتفها الجوال تعطب لما سألها عن أسباب انقطاعها عن التواصل معه ومدّه بآخر التطورات ..واثناء تجاذب الحديث معه استغل فرصة احتفالها بعيد ميلادها وأرسل لها هاتفا جوالا جديدا، لتتمكن من التواصل معه.

و كشفت المعنية أنه تم استقطابها عبر صفحة أدرجت تحت اسم «فلسطيني عرفاتي» مشددة على أنها تضامنت معه بعد أن لاحظت أن الصفحة تحمل اسم الشهيد ياسر عرفات. وقد اعترفت الفتاة أنها كانت تتخابر مع المعني عبر تطبيقة الواتساب و الماسنجر وكانت تمده ببعض المعلومات وتجيب عن بعض الاستفسارات المتعلقة بالوضع العام في تونس. وبمراجعة النيابة العمومية أذنت لفرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بمدنين بمباشرة قضية عدلية في شأنها موضوعها التخابر مع جهات أجنبية ومواصلة التحقيقات مع المعنية. كما توفرت معلومات لدى فرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني ب

صفاقس

 مفادها نية أحد الأطراف تهريب قطع أثرية نادرة خارج تونس. وقد نجحت الفرقة المذكورة إثر كمين محكم في الايقاع بشخص يبلغ من السن 42 عاما قاطن بمعتمدية المحرس، وقد ضبط لديه تمثال نادر في شكل بشري ذو قيمة أثرية كبيرة. وبجلبه إلى مقر الفرقة والتحري معه صرّح أنه تحصل على التمثال من شخص يبلغ من السن 40 عاما قاطن بالجهة وفرّط له فيه بالبيع مقابل مبلغ 100 ألف دينار.

وأضاف أنه تحصل على الإقامة بإسرائيل لمدة 3 أشهر وهو متعوّد على المتاجرة بالآثار. وقد اعترف أنه اشترى القطعة الأثرية بـ 100 ألف دينار وكان ينوي تهريبها معه في رحلة إلى سرائيل. وقد أذنت النيابة العمومية لفرقة الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني بصفاقس بالاحتفاظ بالمعنى.

Share This: