دعوة لفتح ملفات الفساد والإستيلاء على الأراضي بالمنيهلة

2018 Fév : 14أخبار

يتواصل الصمت المطلق برئاسة الحكومة تجاه ملف شبهات الفساد الحاصلة في أريانة خاصة ملف الإستيلاء على الأراضي الفلاحية وملف إسناد الرخص بالمحاباة والإنتدابات بالإضافة إلى ملف المناولة بعد تمكين مقاول من الصفقة المشبوهة بتواطئ من رئيس النيابة الخصوصية بالمنيهلة وبعض الأطراف النافذة في ولاية أريانة ورغم إثارة هذا الملف الشائك من قبل نواب ولاية أريانة إلا أن الحكومة لم يحرك لها ساكنا تجاه من كل هذه الملفات.

وقد طالبت مكونات المجتمع المدني بأريانة والمنيهلة بضرورة مراجعة التعيينات الحاصلة في سلك المعتمدين وفتح ملفات الإستلاء على الأراضي الفلاحية المحجر فيها البناء بالمنيهلة وملفات المناولة خاصة وأن نائب عن الحزب الحاكم تتحكم في مفاصل الولاية ويسدي تعليماته للمسؤولين الجهويين الذين يؤتمرون بأوامره.

كتبه : توفيق العوني

Share This: